يكون مريض الاضطراب الوجداني ثنائي القطب شخصاً طبيعياً في حالة استقرار المرض ولكنه يتعرض لنوبات متكررة من الهوس أو الهوس الخفيف أو الاكتئاب أو هجمات مختلطة.. تستمر هذه الهجمات لفترة ما ثم تزول لدى معظم المرضى ليعودوا إلى حالتهم الطبيعية وليعودوا إلى أعمالهم وحياتهم الطبيعية.

نوبات المرض تأتي على أحد الأشكال التالية:

  1.  أعراض هجمة الهوس.
  2.  أعراض هجمة الهوس الخفيف.
  3.  أعراض هجمة الاكتئاب.
  4.  أعراض الهجمة المختلطة.

وفيما يلي توضيح مفصل لأعراض كل نوبة:

أعراض هجمة الهوس

هذه أهم أعراض هجمة الهوس.. لاحظ إنه لا يتطلب وجود جميع هذه الأعراض حيث تكفي بعض هذه الأعراض لتشخيص المرض..

  •  زيادة في الطاقة والنشاط والحركة.
  •  فرح ونشوة ومزاج مرتفع بشكل زائد. أو نرفزة وعصبية مفرطة. (قد يوجد أحدهما أو بالتناوب)
  •  أفكار متسارعة وتكلم بسرعة زائدة مع قفز من موضوع إلى آخر.
  •   سرعة تشتت الانتباه وصعوبة في التركيز.
  •  قلة الحاجة إلى نوم. فثلاث ساعات مثلاً كافيه لإكسابه النشاط الكافي.
  •  أفكار غير واقعية حول أهمية المريض وقدراته وقوته وثقته العالية بنفسه. فقد يدعي أنه نبي مرسل أو المهدي المنتظر أو ذو علاقة مميزة مع الشخصيات الهامة في بلده أو في العالم إلى غير ذلك من الأفكار المتعاظمة التي قد يجدها الناس من حوله تكبرا وغروراً.
  •  عدم القدرة على اتخاذ الأحكام الصحيحة أوالتمييز بشكل صحيح. إذ قد يتخذ قرار ببيع منزله أو مصدر رزقه أو قد يقود سيارته بأسلوب متهور وغير مسؤول.
  •  الانغماس في نشاطات سارة لكنها خطرة أو غير منطقية أو غير مقبولة (السفر إلى مكان بعيد, شراء زائد, سلوكيات جنسية غير مقبولة,..).
  •  صرف زائد للمال بشكل غير منطقي.
  •  وضع الكثير من الخطط والمشاريع غير المنطقية.
  •  عدم الالتزام بالآداب الاجتماعية المتعارف عليها (الاتصال بشكل متكرر بأقاربه وأصدقائه وفي أوقات غير مناسبة,..).
  •  سهولة استفزازه مع سلوك عدواني مؤذي أو مزعج.
  •  ينكر وجود أي مشكلة بتغير تصرفاته.

أعراض هجمة الهوس الخفيف:

يعاني المريض هنا من أعراض مشابهة لهجمة الهوس ولكن بصورة خفيفة.. وعلى الرغم من وضوح تغير تصرفات المريض ونشاطه ومزاجه, ولكن ليس إلى درجة كبيرة, كما لا يوجد توهمات ضلالية أو هلاوس.

يفضل بعض المرضى هذه الحالة لأنه يشعر بالنشاط والطاقة في الحدود غير المؤذية.. ولكننا كأطباء نعتبرها حالة مرضية يجب علاجها.

أعراض نوبة الاكتئاب:

  1.  شعور دائم بالحزن أو الضيق مع هجمات من البكاء.
  2.  نقص في الطاقة والشعور بالتعب وانحطاط الهمة
  3.  الشعور باليأس والتشاؤم.
  4.  الشعور بالذنب وقلة الأهمية والعجز
  5.  فقدان الاهتمام والاستمتاع بالأشياء الممتعة (بما في ذلك الجنس).
  6.  تفضيل العزلة وعدم الاختلاط مع الناس.
  7.  وجود أفكار تمني الموت أو الرغبة في الانتحار والخلاص من الدنيا.
  8.  صعوبة في التركيز والتذكر والتردد في اتخاذ القرار.
  9.  عصبية زائدة وعدم استقرار وضجر متواصل.
  10.  اضطراب النوم (صعوبة في النوم أو نوم زائد) مع افتقاد للنشاط بعد النوم.
  11.  فقدان الشهية مع نقص في الوزن غير مقصود أو غير مخطط له.

 أعراض الهجمة المختلطة

حيث يعاني من أعراض هجمة الهوس وأعراض هجمة الاكتئاب مجتمعة مع بعضها. وهنا يعاني المريض من أفكار متسارعة ونشاط متزايد مع اضطراب في النوم مصاحباً له شعور باليأس وانعدام القيمة وهجمات البكاء وأفكار الانتحار أو تمني الموت.

المصدر:

erada

شبكة إرادة لذوى الإعاقة

ساحة النقاش

Ahmad2006

الاضطراب الوجداني ثنائي القطب هو مس شيطاني انا شفيت منه تماما عند شيخ يقراء القران معتمد و مصدق من دولتي التي اعيش فيها المملكه العربيه السعوديه ذهبت الاعراض بلا رجعه الحمدلله

إرادة

erada
شبكة إرادة هي احدى شبكات كنانة أونلاين المعرفية المتخصصة لذوى الاعاقة بما يحقق لهم و ولذويهم إكتساب خبرات معرفية ومهارات عملية وسلوكية عن طريق استخدام ادوات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات . »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,890,981

ورشة عمل تصميم لمعيشة متكاملة